نشر أستاذ العلوم الشرعیة جمال مرسلي عبر حسابه في فیسبوك، فتوى للعلامة لخضر الزاوي حول حكم شرب الماء عند سماع الأذان الثاني لصلاة الفجر في أيام رمضان.
وأجاب العلامة الزاوي وھو من موالید العام 1931 بولاية المدية، على سؤال لأحد متابعي حسابالأستاذ مرسلي، بأنه “لا يـجوز شرب الـمـاء للصّائم والـمؤذّن يؤذّن بصلاة الفجر”.
وفصّل الشیخ الزاوي في إجابته يقول :”الواجب علـى من كان متلبّ ًسا بمفطر من مفطرات الصّیام (الأكل والشرب والـجمـاع) أن يتوقّف بمجرّد سمـاع الأذان”.
وعن الحديث الشريف الذي يروى عن أبي ھريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلّى الله علیه وسلّم-قال: “إذا سمع أحدكم النّ َداء والإناءُ علـى يده فلا يضعه حتّى يقضي منه حاجته”، فقد أكّد المفتي بأنه “حديث ضعیف، أعلّه الإمام أبو حاتم الرّ ّ ازي، ولأنّه مخالف للآية الكريمة والأحاديث القاضیة بوجوبالإمساك عند طلوع الفجر”.
ويتولى الأستاذ مرسلي ، وھو أحد المشرفین على منھج مادة العلوم الشرعیة في التعلیم الثانوي ،نشر فتاوى الشیخ الزاوي على فیسبوك ، حیث يحظى حسابه باھتمام أكثر من 7 آلاف متابع.