الحرص القديم يسعون لدعم أحدهما بهدف ضمان بقائهم في المنتدى

صادقت اللجنة الخاصة على مستوى منتدى رؤساء المؤسسات، طبقا للقانون الأساسي، على مرشحين قدما ملفيهما لخلافة علي حداد، في منصب رئيس FCE، و يتعلق الأمر بعاقلي محمد سامي، وخليفاتي حسان.

أوضح منتدى رؤساء المؤسسات، في بيان له إطلعت عليه “السلام”، أن اللجنة السالفة الذكر، قررت تنظيم إنتخابات تسفر عن خليفة حداد، يوم 24 جوان المقبل، يتنافس فيها لحد الساعة عاقلي محمد سامي، وخليفاتي حسان.

في السياق ذاته، و في خضم الحراك و الكولة التي تسبق هكذا إستحقاق هام على مستوى FCE، يطالب العديد من الأعضاء بإلغاء القرارات المتخذة من طرف الرئيس السابق علي حداد، بتاريخ 15 ديسمبر 2017، و القائلة بتمكين 100 عضو فقط بالمكتب الوطني من التصويت خلال هذه الإنتخابات، و شددوا على ضرورة أن يحضى 4000 عضو في المنتدى بحق الإدلاء بأصواتهم.

في السياق ذاته، عرفت كواليس التحضير لإنتخابات إختيار خليفة علي حداد، على رأس أكبر تجمع لرجال الأعمال في البلاد، عودة بعض الوجوه أو الأسماء المحسوبة على حاشية مالك مجمع “ETRHP” للظهور في أروقة FCE، حيث يسعون وفقا لما توفر من معلومات، إلى دعم أحد المرشحين السابقي الذكر، أو غيرهما في حال تقدم آخرين لخوض غمار التنافس على كرسي رئاسة منتدى رؤساء المؤسسات، و ذلك لضمان بقائهم في المنتدى.

قمر الدين.ح