هربوا 400 مليار إلى الخارج تحت غطاء عمليات استيراد أقراص مضغوطة من الصين ودبي

أصدر قاضي القطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد بمحكمة سيدي أمحمد، أحكاما تتراوح ما بين سنتين و7 سنوات حبسا نافذا في حق 33 متهما من بينهم إطارات جمركية بمطار هواري بومدين، ومسؤولين في عدة بنوك، هربوا حوالي 400 مليار سنتيم نحو الخارج تحت غطاء عمليات استيراد أقراص مضغوطة فارغة من الصين والإمارات العربية المتحدة، فيما تم تغريم 3 منهم غير موقوفين بـ 20 مليون سنتيم، واستفاد آخرون من البراءة.

هذا ووجهت للصادرة في حقهم الأحكام السالفة الذكر، تهم تتعلق بجناية التزوير في محرر رسمي، وجنح إساءة استغلال الوظيفة، تبييض الأموال، والتحرير العمدي لتقرير شهادات ثتبث وقائع غير صحيحة مخالفة للتشريع والتنظيم الخاص بالصرف وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

المتهمون قاموا بتهريب حوالي 400 مليار سنتيم، إلى الخارج تحت غطاء عمليات استيراد أقراص مضغوطة من الصين ودبي، على أساس أنها تحتوي على برامج معلوماتية مهمة ومتطورة، لكن التحقيقات كشفت أنها فارغة.

صارة.ط