تم أول أمس القضاء نهائيا على الشاليهات التي تم إنجازها ببلدية شعبة العامر عقب الزلزال الذي ضرب ولاية بومرداس سنة 2003، حيث أشرفت مصالح دائرة يسر بالتنسيق مع مصالح مديرية السكن، بازالة التسع (09) شاليهات المتبقية، حيث تم اسكان قاطنيها في سكنات لائقة.

والجميل في هذا أن هذه العملية ستسمح للمرقي العقاري مداد بالمباشرة في الدراسات الجيوفيزيائية للارضية لاستكمال الملف التقني الخاص بملف طلب رخصة البناء لمشروع 100 سكن ترقوي مدعم الموجود على مستوى الشباك الوحيد للبلدية والانطلاق في اشغال البناء.