ساعات قليلة بعد مغادرتها السجن، لم تضيع لويزة حنون، الأمينة العامة لحزب العمال، الوقت وسارعت للاتصال هاتفيا كما يظهر في الصورة بحوزتنا بالمجاهدة زهرة ظريف بيطاط، وشكرتها على مساندتها لها ودعمها عندما كانت في السجن.