إيداع أحدهم الحبس واستفادة المشتبه فيهما الآخرين من استدعاء مباشر

تمكن عناصر الشرطة بأمن دائرة سيدي عامر التابع لأمن ولاية المسيلة، من توقيف 3 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 28 و43 سنة بتهمتي المساس بالمصلحة الوطنية، وإهانة هيئة نظامية عن طريق منشورات عبر موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

وقائع القضية تعود إلى إيداع شكوى من طرف الممثل القانوني لإحدى الإدارات المحلية، مفادها قيام مجموعة من الأشخاص بنشر معلومات مغلوطة عبر موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، تسيء إلى إدارته بالإضافة إلى التشهير بهيئات عمومية والمساس بها، وبإستعمال وسائل التحري القانونية تمكنت ذات المصالح من توقيف 3 أشخاص مشتبه فيهم وإنجاز ملفات قضائية ضدهم، وبعد استكمال كافة الإجراءات، تم تقديم الأشخاص الموقوفين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة بوسعادة، من أجل عرض للجمهور منشورات لغرض الإضرار بالمصلحة الوطنية، وإهانة هيئة نظامية، والذي بدوره أحالهم على جلسة المثول الفوري، حيث أمر قاضي الجلسة بإيداع أحدهم الحبس، فيما إستفاد المشتبه فيهما الآخران من استدعاء مباشر.

أكرم شتوان