بعد إسقاط التهم الموجهة إليه

أيدت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء الجزائر، أمس الحكم القاضي ببراءة الناشط فضيل بومالة من تهمتي إهانة هيئة نظامية وعرض منشورات من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية الصادر عن محكمة الدار البيضاء بالجزائر العاصمة.

سارة.ط

كانت محكمة الجنح لدار البيضاء بالجزائر العاصمة قد أدانت يوم 15 أكتوبر المنصرم الناشط فضيل بومالة بدفع غرامة تقدر بـ 50000 دج، عن تهمة التحريض على التجمهر غير المسلح مع تبرئته من تهمتي إهانة هيئة نظامية وعرض منشورات من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية مع رد المحجوزات.

وكانت ذات المحكمة قد التمست في 8 أكتوبر الماضي سنتين سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 100 ألف دج في حق الناشط بومالة لنفس التهم.

للتذكير، التمست النيابة العامة بمجلس قضاء الجزائر يوم 8 ديسمبر الجاري خلال جلسة الاستئناف عقوبة عامين (02) حبس نافذ وغرامة مالية قدرها 100.000 دج في حق الناشط فضيل بومالة بتهم تتمثل في المساس بالوحدة الوطنية وعرض منشورات من شأنها المساس بالمصلحة الوطنية.