كشفت وسائل إعلام تونسية أن النجم الدولي الجزائري يوسف بلايلي سيصل إلى تونس اليوم الاثنين، من أجل اللحاق إلى فريقه الترجي التونسي بعد أن أنهى أداء مناسك الحج هذا الأسبوع.

وأوضح موقع الحقائق أن بلايلي تحول من البقاع المقدسة إلى الجزائر مباشرة من أجل زيارة الأهل وإنهاء بعض التفاصيل قبل التنقل إلى تونس للخوض في مستقبله، وهو عكس كل ما تم الترويج له بشأن مقاطعة بلايلي للتدريبات.

ويبقى الغموض يكتنف مصير بلايلي حيث يبقى مفتوحا على الواجهتين سواء بالرحيل أو البقاء فاللاعب يملك بعض العروض الفرنسية والعربية فيما لا تمانع هيئة حمدي المدرب تسريحه في صورة تلقيه لعرض مالي مغر يليق بسعة إمكانياته حيث سيتم اليوم في جلسة المفاوضات مع والده (وكيل أعماله) الاثنين من أجل حسم مصيره سواء بالبقاء أو الرحيل.

رؤوف.ح