السيارات الهيدروجينية قليلة في العالم، ومع ذلك فإنها تعد بمستقبل كبير، وتويوتا ميراي هي أكثر هذه السيارات تطورا، بل ربما الأكثر تطورا في عالم صناعة السيارات كله، كما يقول بعض الخبراء.
وقد أثبتت هذه السيارة الهيدروجينية الجبارة قدراتها، من خلال تحطيمها لرقم قياسي عالمي جديد غير مسبوق. نعم، ألف كيلومتر رقم قياسي جديد بكل تأكيد، إذ لا توجد سيارة في العالم -سواء كانت كهربائية أو هجينة أو هيدروجينية أو حتى سيارة تعمل بالوقود الأحفوري- قادرة على قطع هذه المسافة دفعة واحدة من غير توقف ودون إعادة شحن أو تعبئة، وهذا ما فعلته تويوتا ميراي بنسختها الجديدة المطورة.