أكد سكان عدة أحياء بوسط بلدية الأربعاء في البليدة أن “الناموس” أصبح منتشرا بكثرة وتسبب في ازعاج العائلات وتشكيل أضرار لهم، وأرجع البعض منهم السبب إلى المفرغات العشوائية المنتشرة بالمدينة في ظل تماطل عمال النظافة في رفعها.