بن بوزيد يؤكد استعداد السلطات لفتح آفاق جديدة للتعاون مع الأمم المتحدة

تطرق عبد الرحمان بن بوزيد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، إلى أهمية المسح العنقودي المتعدد المؤشرات في طبعته السادسة الذي تم إنجازه في الجزائر بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للطفولة، الرامي إلى قياس الحالة الصحية للأطفال والأمهات وتوفير المؤشرات المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة سيما الهدف الثالث المتعلق بالصحة.

أكد الوزير بن بوزيد، لدى استقباله إيسالمو بوخاري الممثل الجديد لصندوق الأمم المتحدة للطفولة بالجزائر “يونيسيف”، استعداد الجزائر لفتح آفاق جديدة للتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف).

من جانبه، أبدى بوخاري امتنانه وعرفانه للعلاقات الثنائية المتينة التي تربط الجزائر بذات الهيئة الأممية والتي تعود إلى سنوات الستينات، خصوصا في شقها المتعلق بالبرنامج الموسع للتلقيح وبرنامج صحة الأم والطفل، معربا عن رغبته في دعم الجزائر لتوسيع خبراتها في إطار التعاون جنوب – جنوب، مثمنا الدعم الذي تلقته الجزائر في إطار مكافحة جائحة كورونا.

نسمية.خ