ناشدوا الجهات المسؤولة التدخل العاجل للنظر في انشغالاتهم

مشاكل عديدة يتكبدها سكان حي دودان صيدق ببلدية الشط والذي يبعد بحوالي 4 كلم عن مقر البلدية، والتي أنغصت حياتهم اليومية وحولتها إلى جحيم لا يطاق خاصة في فصل الشتاء، مما يتطلب تدخل المصالح المعنية للتكفل بها خدمة للوطن والمواطن.

ومن أهم انشغالات السكان التي مازالت عالقة لحد الساعة نجد غياب شبكة الغاز الطبيعي، حيث يتكبد هؤلاء معاناة كبيرة للحصول على قارورة غاز البوتان، بسبب بعد المسافة وغلاء تكاليف النقل، حيث يؤكد السكان أن مشروع تزويد حيهم متوقف منذ مدة واقتصرت العملية على تركيب النوافذ الخاصة بالعدادات دون انطلاق عملية توصيل الأنابيب إلى منازلهم

من جهة أخرى، يشتكى السكان من اهتراء شبكات الطرقات داخل الحي حيث أكد بعض سكان الحي في لقاء جمعنا بهم أنهم يعانون كثيرا من اهتراء شبكة الطرقات التي لم تعرف عملية تعبيد بعد، حيث سرعان ما تتحول إلى برك من المياه بعد تساقط قطرات المطر والتي تزيد من معاناتهم وعزلتهم حيث يصعب المرور عليها سواء بالنسبة للراجلين أو أصحاب السيارات، مما يستلزم تدخل المصالح المعنية لتهيئة الطريق في أقرب وقت، إلى جانب ذلك يطالب أطفال الحي والشباب بملعب جواري يمكنهم من إفراغ طاقتهم وصقل مواهبهم من جهة، وملء أوقات فراغهم من جهة أخرى بعيدا عن شبح الآفات الاجتماعية .

وعليه يناشد سكان حي دودان صديق الجهات المسؤولة التدخل العاجل للنظر في انشغالاتهم، والوقوف على حجم معاناتهم، قصد رفع الغبن عنهم، آملين في أن تجد صيحاتهم آذانا صاغية تخرجهم من الوضع المزري الذي يعيشون فيه.

بو فارس