تحدث سيد علي العمري قائد شباب قسنطينة باسهاب عن السنافر واكد عشقه الكبير لهم وأضاف يقول: “حب الأنصار لا يقدر بثمن فخور بحملي قميص النادي الرياضي القسنطيني صراحة أشعر بارتياح كبير في مدينة الجسور المعلقة ووجدت ضالتي في عميد الأندية الجزائرية وأتمنى أن نعيد البسمة لأنصارنا من خلال إهدائهم تأشيرة التأهل إلى الدور المقبل من منافسة رابطة الأبطال انا متيقن بان الكل سيرمي بكل ثقله من اجل كسب التأشيرة” .