بصمت مباراة نهائي كأس إفريقيا بين الجزائر والسنيغال على فعل غريب من طرف سائقي مختلف المركبات الذين تركوا سياراتهم في الطريق السريع وذهبوا مشيا على الاقدام صوب ملعب 5 جويلية لمشاهدة النهائي بسبب أزمة المرور الخانقة التي عرفتها مختلف الطرق المؤدية إلى الملعب.