بفضل السياسة المنتهجة

 يشهد الأمن الجواري تطورا ملحوظا في السنوات الأخيرة بفضل السياسة الحكيمة التي دأبت عليها المديرية العامة الأمن الوطني، وفي هذا الشأن   سجلت المصلحة الولائية للوسائل التقنية لأمن ولاية بجاية في حصيلتها الشهرية الخاصة بشهر جويلية لسنة 2020 ما عدده 3803 اتصال هاتفي على الرقم الأخضر للأمن الوطني 15-48، ورقم النجدة 17، والرقم  104الخاص بالقصر والفئات الهشة، حيث أن أكثر من 318 اتصال هاتفي كان قصد الإبلاغ عن حوادث وجرائم أثناء وقوعها أو التبليغ عن محاولات المساس والاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة، كما سجلت 3407 اتصال هاتفي قصد طلب النجدة والتدخل من مصالح الشرطة عبر كافة قطاع الاختصاص أو طلب معلومات أو الاستفسار والتوجيه والإرشاد، كما تم تسجيل 77 اتصال هاتفي للتبليغ عن وقوع حوادث المرور أو اكتشاف جثة، هذه الإحصائيات تؤكد تنامي الوعي الأمني لدى المواطنين بولاية بجاية حول ضرورة إبلاغ مصالح الشرطة عن كل النشاطات الإجرامية والمشبوهة والتي تقلق راحته بصفة عامة خاصة فيما يتعلق بحالات الأشخاص المصابين بفيروس كورونا أو التجار المضاربين في المواد الغذائية أو المخالفين لمواقيت الحجر الصحي الجزئي، وهذا ما يجعل تدخلات قوات الشرطة قصد حماية الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة في حينها.

كريم.ت