تعمل الصين على إطلاق “الشمس الصناعية”، وهو ما يوصف بأنه إنجاز نووي فريد من نوعه، وأفضل الأنواع للطاقة النظيفة. وذكرت وسائل الإعلام الحكومية الصينية، أن العلماء الذين يعملون في المشروع قد حققوا رقما قياسيا عالميا جديدا من خلال الاحتفاظ ببلازما بحرارة 120 مليون درجة مئوية، لمدة 101 ثانية، في أحدث جولة من تجاربهم، مما يقربهم من الهدف الذي طال انتظاره المتمثل في الطاقة النظيفة وغير المحدودة.