أعلنت السلطات الولائية لسعيدة عن إقرار حجر منزلي جزئي على مستوى بلديتي سعيدة وأولادخالد بداية في إطار الوقايةمن فيروس كورونا،حسب مصالح الولاية.  
ووفقا لبيان خلية الإعلام ولاتصال فإن الحجر المنزلي الجزئي يبدأ من الساعة الثامنة (20:00) ليلا إلى غاية السادسة (6:00)من صباح اليوم الموالي
  وهذا لمدة 10 أيام.
وينجم عن هذا الإجراء التوقيف التام لكل الأنشطة التجارية والاقتصادية والاجتماعية بما في ذلك حركة نقل المسافرين والسيارات، استنادا لنفس المصدر.
كما قررت السلطات الولائية غلق جميع المرافق الرياضية العامة والخاصة لمدة 15 يوما في إطار إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.
ويشمل القرار كل القاعات والمركبات الرياضية وقاعات كمال الأجسام وكذا المسابح بما فيها المسابح التي تتواجد داخل الفنادق والمركبات السياحية.
كما يمنع مزاولة النشاطات الرياضية الجماعية التي تخص كرة القدم في الملاعب الجوارية عبر مختلف بلديات الولاية.
يذكر أن السلطات المحلية قد أصدرت الأسبوع الماضي قرارا يقضي بغلق جميع الأسواق الأسبوعية البالغ عددها سبع أسواق لمدة 15 يوما وذلك في إطار الوقاية من تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19).