أبرز الدكتور بلعيد عبان، إبن عم الشهيد عبان رمضان، أن الجزائر بحاجة لهبة سياسية للخروج من الأزمة التي تمر بها، وبعدما أشاد في حوار مع إحدى الصحف الإلكترونية، بتنظيم وسلمية الشعب الجزائري، دعاه إلى ضرورة ظهور حركة المشاريع والأحزاب السياسية التي ستكون القوة الدافعة للتجنيد الديمقراطي الجزائري.