تهيئة حي 2200 مسكن في بودواو يشهد تأخرا فادحا

أمهل ديوان الترقية والتسيير العقاري لولاية بومرداس المؤسسة العقاريةبلقاسم عزيزالمكلفة بأشغال تهيئة 2200 مسكن في بودواو عشرة أيام لرفع وتيرة أشغال التهيئة بالنظر إلى التأخر الكبير الذي يعرفه المشروع مما أدى إلى تأجيل عمليات ترحيل التي كانت مبرمجة هناك.

المراسلة التي توجه بها الديوان إلى المرقي العقاري الكائن مقره بدار الثقافة نهج واجهة البحر محل رقم 17 ببومرداس والحائز على صفقة رقم 2018/85 بتاريخ 16 ماي 2018 المؤشر عليها تحت رقم 2018/28 بتاريخ 19 أفريل 2018 المتضمنة إنجاز أشغال التهيئة لمشروع 2200 مسكن ببودواو (حصة 03)، كانت على شكل إعذار طالبت فيه مؤسسة بلقسامبزيادة وتيرة الأشغال بطريقة جدية لاستدراك التأخر المسجل وأيضا تدعيم الورشة باليد العاملة المؤهلة ومواد البناء“.

وأكد ديوان الترقية والتسيير العقاري لبومرداس في المراسلة التي تم نشرها بالجرائد الوطنية بداية هذا الأسبوع أنه سيتم إتخاذ كافة الإجراءات في حال عدم امتثال المؤسسة لهذا الإعذار في أجل أقصاه عشرة (10) أيام ابتداء من تاريخ أول نشر لهذا الإعلان في الجرائد الوطنية، حيث ستنفذ ضد المؤسسة الإجراءات القانونية القسرية.

هذا وقد نتج عن تأخر أشغال التهيئة بالحي السكني 2200 مسكن في بودواو تأجيل عملية ترحيل 1000 عائلة من نزلاء الشاليهات والذين استملوا مفاتيح الشقق يوم 5 جويلية الفارط ولا يزالون ينتظرون لحد اليوم الانتهاء من الأشغال من أجل توزيع السكنات عليهم.

نادية. ب