أرسلت ثكنة الاحتياط والتدخل بالقبة امس عناصر امنية ومركبات مصفحة اضافية لتطويق المجلس الدستوري بالعاصمة تزامنا مع زيادة عدد المترشحين للإنتخابات الرئاسية الذين اودعوا ملفاتهم وكذا محاولة التحاق الطلبة بمقر المجلس الدستوري لتنظيم مسيرة عارمة.