أعطتهم نفس الحقوق في التوظيف والترقية المهنية

قرّرت المديرية العامة للوظيف العمومي معادلة شهادة الماستر عن بعد بالماستر الإقامي مع الحفاظ على نفس الحقوق في الترقية المهنية.

وأرسل الوظيف العمومي تعليمة إلى المسؤولين المكلفين بتسيير الموارد البشرية في المؤسسات والإدارات العمومية، رؤساء مفتشيات الوظيفة العمومية جاء فيها ان مصالح الوظيف العمومي تتلقى باستمرار استفسارات حول مدى إمكانية إلتحاق حاملي شهادة الماستر عبر الخط المسلمة من طرف بعض مؤسسات التعليم والتكوين العاليين بنفس الرتب المفتوحة لحمله شهادة الماستر في نمط التكوين الحضوري.

واضافتDGFP “باعتبار إقرار وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أن شهادة الماستر عبر الخط تكتسي نفس القيمة الأكاديمية والعلمية كشهادة الماستر المعمول بها إلى غاية الآن، فإن كل من الشهادتين تمنح لحائزه نفس الحقوق في الإلتحاق بالوظائف العمومية وفي الترقية المهنية”.

هاجر.ر