رئيسته تتفقد مركز استقبالهم بتمنراست

اكّدت فافا سيد لخضر بن زروقي رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أن الحكومة الجزائرية تبذل كل ما في وسعها للتكفل بالمهاجرين غير الشرعيين قبل إعادة ترحليهم إلى بلدانهم، وذلك من خلال ضمان لهم كافة الشروط التي تتطلبها الرعاية الإنسانية.

وذكّرت بن زروقي على هامش تفقدها مركز استقبال المهاجرين بتمنراست أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة أكد لدى تنصيبه اللجنة الوطنية الإستشارية لترقية وحماية حقوق الإنسان في أكتوبر 2010 أن “احترام حقوق الإنسان نستمده من قيمنا الإسلامية، ومن عبقرية الحضارة التي ننتمي إليها”.

هذا واطلعت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان على مختلف المرافق التي يتوفر عليها مركز استقبال المهاجرين غير الشرعيين بتمنراست واعربت عن ارتياحها لظروف التكفل بهؤلاء المهاجرين غير الشرعيين، حيث يتوفر المركز على مختلف المرافق الضرورية والرعاية الصحية اللازمة، كما اطلعت ذات المسؤولة على الخدمات الطبية المتوفرة بمستشفى تمنراست، مؤكدة أن هناك رعاية صحية كاملة بالمهاجرين وبكل المرضى دون تمييز.

هاجر.ر