تواصل دراسة الملفات لتمكين مؤسسات بنكية ومالية أخرى من هذه الوثيقة

أعلن المجلس الإسلامي الأعلى، أن الهيئة الشرعية الوطنية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية، وافقت على منح شهادة المطابقة الشرعية للبنك الوطني الجزائري لتسويق منتجات خاصة بالصيرفة الإسلامية.

أوضح المجلس الإسلامي الأعلى، في بيان له أمس، أن الهيئة الشرعية الوطنية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية، تواصل دراسة الملفات المدرجة في جدول أعمالها بشكل معمّق لمنح شهادات المطابقة الشرعية لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية لمؤسسات بنكية ومالية أخرى، مشيرا إلى أن القرار يأتي تنفيذا للنظام الصادر عن بنك الجزائر المؤرخ في 15 مارس 2020 الذي يحدد العمليات البنكية المتعلقة بالصيرفة الإسلامية وقواعد ممارستها من طرف البنوك والمؤسسات المالية وخاصة المادة 14 منه، وأكد ذات المصدر أن البنك أو المؤسسة المالية ملزمة قبل تقديم طلب الترخيص لدى بنك الجزائر لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية، التحصل على شهادة المطابقة لأحكام الشريعة تسلّم لها من طرف الهيئة الشرعية الوطنية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية.

للتذكير فإن تنصيب هذه الهيئة تمّ يوم 1 أفريل الماضي على مستوى المجلس الإسلامي الأعلى، أين أوكلت لها مهمة دراسة الملفات التي وردت إليها من طرف المؤسسات البنكية والمالية التي تعتزم إدخال هذا النوع من المنتجات في خدماتها المصرفية.

جمال.ز