الرئيسية | المحـلــي | وزير السكن يشدد على ضرورة احترام آجال الانجاز لتسليم المشاريع في وقتها

منح ولاية البويرة 7 آلاف وحدة سكنية إضافية بمختلف الصيغ

وزير السكن يشدد على ضرورة احترام آجال الانجاز لتسليم المشاريع في وقتها

بواسطة
 
وزير السكن يشدد على ضرورة احترام آجال الانجاز لتسليم المشاريع في وقتها

تأسف عبد الحميد طمار وزير السكن والعمران والمدينة من التأخر الكبير المسجل في المشاريع السكنية بولاية البويرة بالرغم من توفر كل الشروط اللازمة، موجها في نفس الوقت انتقادات كثيرة لمسؤولي قطاع السكن حول التأخير الذي حرم آلاف المواطنين من الاستفادة بسكنات تتوفر على العيش الكريم وذلك من خلال الزيارة التي قادته أول أمس إلى ولاية البويرة للاطلاع على قطاعه.

وأكد الوزير انه من غير الممكن أن تبقى المشاريع تراوح مكانها منذ العشر سنوات وأكثر في الوقت الذي حددت مدة انجازها بـ 24 شهرا.

وأوضح أن البويرة اليوم تتوفر على جميع مستلزمات البناء من خلال المؤسسات الإنتاجية المنتشرة عبر إقليمها والمقدرة بـ 18 مؤسسة تنشط في عدة مجالات كالحصى والرمل الاسمنت والمواد الحمراء والسيراميك وكذا الجبس وهنا ألزم المقاولين باستخدام المنتوج المحلي بدل المستورد لربح الوقت والمال في نفس الوقت.

وخلال زيارته هذه، اشرف عبد الحميد طمار على وضع الحجر الأساسي لانجاز قرابة 10 الاف وحدة سكنية من صيغة عدل 2 في كل من عاصمة الولاية وبلدية الهاشمية، وهنا شدد المتحدث على ضرورة احترام آجال إنجاز المشاريع مع الإلتزام باحترام مقاييس البناء والتعمير سيما منها مساحات السكنات والحفاظ على الوجه الجمالي للمدن وإنجاز مرافق ذات مواصفات هندسية جيدة، من خلال إعداد دراسات تقنية في مستوى التطور الذي تعرفه مختلف المدن الجزائرية.

وقصد إثراء الحظيرة السكنية بالبويرة، منح الوزير حصص إضافية للسكن بمختلف الصيغ قدرت بـ 7 آلاف وحدة سكنية منها 3 آلاف خاصة بالبناء الريفي و3 الاف بصيغة السكن الاجتماعي و1000 حصة من صيغة الترقوي المدعم وهذا في البرنامج الخاص لسنة 2018.

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0