الرئيسية | الحــدث | لا تنصيب لأجهزة تشويش بمراكز إجراء امتحانات البكالوريا

أكّد فعالية التدابير المتخذة، مدير الدراسات بوزارة التربية

لا تنصيب لأجهزة تشويش بمراكز إجراء امتحانات البكالوريا

بواسطة
 
لا تنصيب لأجهزة تشويش بمراكز إجراء امتحانات البكالوريا

نفى   مولود بولسان مدير الدراسات بوزارة التربية الوطنية نيّة الوزارة في تنصيب اجهزة تشويش على مستوى مراكز إجراء الامتحانات.

وأكّد بولسان، أن كافة التدابير والإجراءات قد اتخذت لتأمين امتحان شهادة البكالوريا لهذه السنة وذلك تفاديا للمشاكل التي شهدتها بكالوريا 2016.

وقال بولسان في تصريح  للإذاعة الوطنية، أنه تم هذه السنة "ادخال تحسينات لتأمين امتحان البكالوريا، بداية بتأمين كامل لمراكز طبع الأسئلة من طرف لجنة مشتركة تضم مختلف القطاعات، بالإضافة الى تنصيب كاميرات مراقبة على مستوى أمانات مراكز اجراء البكالوريا ومديريات التربية عبر الوطن وكذا مراكز طبع وحفظ المواضيع".

وكانت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط، قد أكدت مؤخرا أن تأمين الامتحانات الرسمية حظي بعناية خاصة من طرف الحكومة، مشيرة على وجه الخصوص إلى تأمين كل مراكز الامتحانات وفق مخطّط تمت المصادقة عليه من طرف وزارة الداخلية والجماعات المحلية، مع اعادة تأهيل المقر الجهوي للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بالعاصمة وتقليص عدد المراكز التي تحفظ فيها مواضيع الامتحان.

 

 

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0