الرئيسية | الـريـاضـة | أمير إيديو : الكولسة حرمت الموك من الصعود وبتضافر جهود المسؤولين والأنصار نحقق الحلم

يتشرف بحمل قميص قطبي قسنطينة ويصف مسيري السياسي بالمنافقين

أمير إيديو : الكولسة حرمت الموك من الصعود وبتضافر جهود المسؤولين والأنصار نحقق الحلم

بواسطة
 
أمير إيديو : الكولسة حرمت الموك من الصعود وبتضافر جهود المسؤولين والأنصار نحقق الحلم

"ضيعنا فرصة الاستقبال التاريخي للرائدين عين مليلة واتحاد عنابة في ختام البطولة"  

"الديجياس والدائنون وحدهم القادرون على انقاذ الفريق والتفريط في مرازقة وابعاد زواوي أكبر خطأ"

"أقول لهيشور الحب والقليل من المال لا يكفيان للصعود وخلفة خدم مصالحه الشخصية"  

"لو يتم ترصد رؤساء ومقربي فرق قسم الهواة لامتلأت السجون بالفاسدين".

أكد أمير إيديو نجم مولودية قسنطينة أن سبب تضييع فريقه للصعود يرجع أساسا إلى لعبة الكواليس، رغم اعترافه أن المشاكل الداخلية والأزمة الإدارية خاصة تلك المتعلقة بالديون المالية لعبت أيضا دورها السلبي في ما وصلت إليه وضعية الموك، مشيرا إلى ان قسم الهواة يتطلب تضحيات كبيرة وحتى منها اللارياضية -على حد قوله في هذا الحوار المطول- الذي استغله لمطالبة المسؤولين برص الصفوف والتكاتف وترجى عشاق الموك بضرورة الصبر على الفريق ودعمه من الآن لاجل الانطلاق في التحضير للموسم المقبل.

أمير كيف هي أحوالك وفريقك الموك؟

عادية كما ترى فعودتنا الى التدريبات هذه المرة كانت بعيدا عن حلم الصعود للدرجة الثانية الذي كان يراودنا لكن التعثر الأخير أمام امل شلغوم العيد وفوز اصحاب الريادة جعل السفينة تتوقف للأسف.

تتحدث بنبرة وكأن الموك كان قريبا من الصعود؟

بطبيعة الحال لا تنسى اننا سنستقبل كل من عين مليلة وكذا اتحاد عنابة في الجولات القادمة والفوز بهما وتعثر المنافسين في الجولات المتبقية كان سيضعنا في مرتبة جيدة للتنافس اكثر.

أمير ألا تعتقد أن فريقكم ضيع صعوده في بداية الموسم؟

ما تقوله حقيقة لا مفر منها فالفريق يومها لم يحقق انطلاقة جيدة وضيع على نفسه الكثير لاسيما وان قسم الهواة هو هكذا عليك الاستثمار اكثر في البدايات للهروب، كما عليك عدم التعثر في الوقت الحساس في وسط البطولة وحتى  في النهاية وذلك لترسم خط نجاحك بدقة وترسو بالسفينة في الختام بالصعود بدقة.

ما هي أبرز الأمور التي لم تعرف الموك تسييرها بشكل جيد؟

من بين الامور نجد قضية المدرب، فحقيقة خلفة لم يكن الشخص القادر على اعادة الموك الى مصاف الكبار، صحيح ان لديه الخبرة والعديد من المعطيات ولكن صدقني كنت متشائما منذ البداية معه خاصة عند انطلاق العمل وبداية الفوضى حين تدخل في بعض صلاحيات المسؤولين كما استعمل مصالحه الشخصية وابعد بعض العناصر التي كانت قادرة على تقديم الاضافة المرجوة للفريق في لقاءات هذا الموسم.

على غرار من؟

مرازقة من بين احسن العناصر التي لعبت في الموك الموسم الماضي ومن غير المعقول تسريحه وحتى زواوي اعتقد انه ابعد لخيارات ليست بالفنية وهو ما اثر في مشوار اللاعب الذي تعرض لإصابات وحظ تعيس طيلة الموسم ما جعله خارج التشكيل كما نجد ايضا اللاعب ميموني الذي غادر الفريق بسبب بعض القرارات التعسفية، حقيقة الكوتش ارتكب بعض الاخطاء ساهمت في انطلاقتنا السيئة.

وهل تعتقد أن مغادرة المدرب خلفة وتعويضه كان فرصة لكم للتحرر؟

لن أجامل اي مدرب ولكن بعد مغادرة خلفة تحرر التعداد وسجلنا عديد النتائج الايجابية داخل وخارج الديار وهو ما مكننا من العودة لسباق لعب ورقة الصعود حيث افلحنا في الفوز بمقابلات ونحن في وضعية سيئة يمكن القول ايضا ان تحرر البعض من الاحتياط هو ما سمح بظهور بعض العناصر بقوة ما جعل الفريق يتحسن كثيرا في المردود الجماعي.

وهل هناك عوامل أخرى ساهمت في تردي أوضاع بيت الموك؟

اعتقد هناك الكثير من الامور التي جعلت الموك تصل لهذه المحطة فمن غير المعقول ان يبقى حساب الفريق مجمدا بسبب ديون تعود لثلاث واربع سنوات من طرف رؤساء يخرجوا في كل مرة ويؤكدون بانهم يحبون الموك ولكن الواقع يؤكد عكس ذلك فحب الشخص للنادي يكون ايجابيا وليس سلبيا من خلال عرقلته.

تقصد من مروا على رئاسة الموك؟

بكل تأكيد فهم سبب الازمة التي يتواجد عليها الفريق اليوم بسبب الديون التي يطالبون بالحصول عليه فانا لم افهم شيء هل يعقل أن يبقى يسير الفريق من دون تدخل اي طرف لحل الاشكال وإنهاء الازمة.

مثلا ما هي الحلول التي تقترحها؟

لست في المنصب الذي يخول لي التدخل واملاء الاوامر على من منحوا اموالهم للفريق والان يريدون استرجاعها ولكن كإبن قسنطينة شيء يحز في نفسي ويضطرني للتحدث بخصوص هذا الامر حيث كان لزاما الاجتماع والحديث اكثر مع المسؤولين في السلطات الولائية لإيجاد حل يقضي مثلا بجدولة ما يدين به كل طرف وترك حق الفريق يناله بشكل عادي هو الاخر لاسيما وان التشكيلة تبقى في حاجة لسيولة مالية من اجل تسديد مستحقات اللاعبين وكذا مصاريف السفريات والتنقلات.

هل ترى أن تدخل الديجياس قادر على حل الإشكال؟

شخصيا اتمنى ذلك فحسب المعلومات هم قادرون على جلب الدائنين والاجتماع بهم والحديث اكثر حول وضعية الفريق وما يخرج على الجميع بمن فيهم الدائنين فنحن نعلم ان كل مسؤول في فريق في قسنطينة يبقى همه الوحيد مصلحته الشخصية وفقط.

لو نعود إلى هيشور ماذا تقول؟

لا أحبذ الحديث في الناس ولكن ما اقوله هو انه سعى لوضع الموك في حضيرة القسم الثاني ولكن الاشكال ان الحب لا يكفي والقليل من المال ايضا غير كاف لتحقيق صعود خاصة في القسم الهواة فالكواليس هي اكبر شيء تحقق به اهدافك.

وهل الموك افتقدت الى رجال يدافعون عن حق الفريق؟

الكواليس ليس رجال فقط ولكن اموال تبعث من هنا وهناك تسير البطولة في المطاعم فلو يقوم المسؤولون بترصد رؤساء ومقربي فريق قسم الهواة لامتلأت السجون حقيقة صعب جدا الصعود بنزاهة في قسم مليء بالأندية القوية التي تمتلك تاريخا وباعا في كرة القدم، الامر الذي يجعل كل مسؤول يسعى لإعادة هيبة فريقه من اجل ضمان الهدف في النهاية.

إذا ترى أن مشوار الموك كان نزيها وبعيدا عن كل الكواليس؟

العام والخاص يعرف بان مولودية قسنطينة لعبت كرة نظيفة وفازت بكل لقاءاتها بنزاهة كما اننا ضيعنا بعض النقاط التي كانت قريبة لنا ولكن الحظ لعب دوره ضدنا حقيقة اقولها واعلنها امام الجميع "نقاطنا جبناها بعرقنا" للأسف رغبتنا في المواصلة لم تكتمل ولم نستطع من يحققون الفوز داخل وخارج الديار بطرق ملتوية انا هنا لن امس اي فريق ولكن الحقيقة واضحة قسم الهواة اصبح هكذا متعفن من يلعب لعبة الكواليس ينجح.

الملاحظ أن الموك في كل مرة تلعب لآخر الجولات وتسقط؟

يا حسرتاه فالعودة الى الثلاث سنوات الماضية يتيقن الجميع ان ما اقوله صحيح فالموك ضحية كولسة وكواليس فهناك من يعمل على ضمان النقاط للمنافسين مقابل مبالغ مالية وانا الى هنا ابقى حائرا كيف يسددون اموالا للحكام، ولاعبيهم يدينون بـ 5 و6 اجور شهرية، على العموم كما قلت لك كل من نافس الموك صعد في النهاية بفضل قوته في استعمال لغة الكواليس فهي الضامن الرئيسي الذي اصبح يلعب على وتره الجميع.

ماذا يلزم المولودية لتحقيق الصعود في النهاية؟

ازمة رجال اولا وأموال ثانيا وكواليس ثالثا ففي قسم الهواة يجب ان تكون لديك هذه الامور والا فانك "تضرب الريح بهراوة" كما يجب ان يكون لك ايضا تعداد متوفر يمتلك الامكانات والقدرة على تحمل الضغوط خارج الديار فمثلا الموسم المقبل يجب الحفاظ على غالبية التعداد وليس ترك الجميع يرحل ككل مرة وبعدها نعيد كل شيء من الصفر.

صراحة ما رأيك في مردود كل من اتحاد عنابة وجمعية عين مليلة؟

تعرفني صريح جدا فمن خلال معرفتي اؤكد لك بان الاتحاد يعتبر فريقا عاديا بدليل ذلك انه ضيع بعض النقاط في ارضية ميدانه وحتى خارجه بسبب ضعف التشكيل اما بخصوص جمعية عين مليلة فهو احسن من ابناء بونة من ناحية التعداد كما انه عرف كيف يستغل تعثرات الاتحاد وحتى نحن اين يمتلك رجال ساهرون على راحة الفريق خاصة من ناحية الكواليس عندهم شكارة يا صديقي ... يضحك مطولا.

ستواجهون عين مليلة هناك حديث عن رفع الأرجل؟

لا يمكن ذلك سنلعب بنزاهة مع كل الفرق وسنعمل من اجل الفوز بالمقابلة فنحن لا يهمنا اي فريق وكلاهما سيترك النقاط ويغادر فمن يبحث عن الصعود يجب التوجه لجهة اخرى.

أمير أنت من القلائل الذين لعبوا لقطبي المدينة الموك والسياسي ما تعليقك؟

شرف كبير لي ارتداء قميص الموك والسياسي معا اعتقد انه شيء ايجابي ان تكون ابن المدينة في الفريق فانت مطالب بضرورة الوقوف على كل كبيرة وصغيرة تخص الفريق لاسيما وان المناصر البسيط لا يعرف الا من هو ابن المدينة للتحدث اليه ولهذا يجب عليك ان تقوم بدورك في تشجيع المجموعة وضبط امور الفريق اكثر لتحقيق النتائج الافضل على العموم اتمنى ان يعملا سويا من اجل النهوض بالكرة واللعب من اجل الالقاب.

لو نعود الى تجربتك مع النادي الرياضي القسنطيني كيف تقيمها؟

التقييم يعود لعشاق الخضورة انا من جهتي اعتقد اني سعيت الى تقديم كل ما لدي خدمة للفريق وابقى سعيد جدا للصعود المحقق في 2010 كما لن انسى باني من القلائل من لعبوا في صنف الاكابر وانا ابلغ 17 سنة فقط.

امير من دون شك وبما أنك ابن الفريق فهذا أكيد بأنك تعرضت للحقرة؟

يا صديقي انت على علم بكل كبيرة وصغيرة في محيط الكرة القسنطينية فهنا ابن الفريق يهمش ويطرد من الفريق من جهتي لعبت بكل جوارحي في الفريق وقدمت كل ما املك وهناك الكثير مثلي ولكن اعتقد ان الكرة متعفنة وما يحدث للسياسي هذا الموسم يبقى شيء يدمي القلب فرغم الاموال الا ان لا شيء تحقق ليبقى السنافر الخاسر الاكبر في النهاية.

ماذا ينقص الجار السياسي أيضا من أجل التتويج بالألقاب؟

سياسة الادارات التي تعاقبت على النادي فكل مسؤول يأتي الا ويعمل من اجل مصالحه الشخصية وفقط من دون الاهتمام بالنتائج الفعلية التي تجعل السنافر يتعلقون اكثر بفريقهم صراحة مللت كثيرا من طريقة تسيير النادي والتي اضحت عشوائية لاسيما في عهد "الشكارة" مع الشركات التي تداولت على قيادة الفريق في صورة طاسيلي والابار.

كلمة أخيرة؟

ماذا عساني اقول اتمنى من كل اعماق قلبي ان تحقق الموك الصعود والتنفس اكثر لاسيما وان ما تعانيه حاليا هو جحيم لاسيما وان مواجهة بعض الاندية يجعلك وكأنك برشلونة منافس لهم فالكل يحج للملعب والكل يصبح من دون مشاكل والكل يعمل على الاطاحة بنا وهو ما جعلنا نواجه صعوبات في بعض المقابلات للفوز بها اما بخصوص النادي الرياضي القسنطيني فنتمنى استخلاص الدروس والمضي قدما من اجل ضمان استقرار فني للفريق وحتى من الناحية الادارية فالسنافر لا يستحقون ما يعانوه في كل موسم.

 

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

اخر الاخبار

قيم هذا المقال

0