الرئيسية | المحـلــي | حملة تحسيسية حول مخاطر الإنترنت لفائدة أكثر من 1650 شابا بالطارف

مست شريحة كبيرة من تلاميذ المدارس والجامعيين

حملة تحسيسية حول مخاطر الإنترنت لفائدة أكثر من 1650 شابا بالطارف

بواسطة
 
حملة تحسيسية حول مخاطر الإنترنت لفائدة أكثر من 1650 شابا بالطارف

استهدفت الحملة الإعلامية والتحسيسية حول المخاطر المتعلقة بالاستعمال السيئ للأنترنت التي شرعت فيها مديرية الأمن لولاية الطارف أكثر من 1650 شابا بالولاية إلى غاية منتصف الشهر الجاري حسب المكلف بالاتصال بالأمن الولائي محمد كريم لعبيدي.

وستتواصل هذه الحملة التي تم إطلاقها في 2016 في إطار عمل تحسيسي واسع لفائدة التلاميذ والجامعيين والمتربصين الذين يتابعون دروسهم في مراكز التكوين المهني والتمهين —حسبما أردفه ذات المصدر— من أجل إطلاع أكبر عدد من الشباب حول الانعكاسات السلبية والأخطار التي يتعرضون لها عندما يظلون لفترات طويلة أمام أجهزة الحاسوب دون أي رقابة قد تجنبهم أي مفاجآت غير سارة.

كما تم تسليط الضوء على ضرورة ترسيخ بعض ردود الأفعال لدى الشباب حتى لا يكونوا ضحايا لأصحاب النوايا السيئة من جهة وتحميل الأولياء المسؤولية حتى يكونوا دوما على أتم الاستعداد للإصغاء لأبنائهم لتفادي أي تأثير سلبي للإنترنت من جهة أخرى.

وتمت معالجة ما لا يقل عن 21  قضية متعلقة بالجريمة الإلكترونية تورط فيها حوالي 30 شخصا بالطارف خلال سنة 2016 حسبما تم التذكير به.

ومن أصل 23 ضحية تتراوح أعمارهم بين 16 و27 سنة معنيون بقضايا الجريمة الإلكترونية توجد 12 فتاة —يضيف المصدر ذاته مشددا على أهمية التحسيس من أجل مكافحة فعالة لهذه الظاهرة.

 

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

اخر الاخبار

قيم هذا المقال

0