الرئيسية | المحـلــي | آفاق مستقبلية لبلوغ غراسة الزيتون في مساحة تناهز 19 ألف هكتار بالجلفة

الشعبة عرفت نجاحا وتطورا كبيرا خلال السنوات الأخيرة بالولاية

آفاق مستقبلية لبلوغ غراسة الزيتون في مساحة تناهز 19 ألف هكتار بالجلفة

بواسطة
 
آفاق مستقبلية لبلوغ غراسة الزيتون في مساحة تناهز 19 ألف هكتار بالجلفة

كشفت مؤخرا، مصالح ولاية الجلفة، عن تسطير برنامج إضافي لدعم شعبة زراعة الزيتون، بعد أن عرفت الشعبة نجاحا وتطورا عبر مختلف البرامج المسجلة، وذلك بتوسيع مساحتها بـ19 ألف هكتار إضافية خلال الموسم القادم.

وأضاف نفس المصدر أن مساحة غراسة أشجار الزيتون - التي يطمح لتوسيعها أفاق 2019 لتصل إلى 19.000 هكتار وهي التي تتربع مساحتها الإجمالية حاليا على 11.000 هكتار- جاءت بعد الاهتمام الذي أولاه الفلاحون بهذه الشعبة التي هي في تطور ملحوظ عاما بعد عام.

وقد كانت الفرصة سانحة لوالي الولاية ساعد آقوجيل للوقوف مؤخرا على عدد من المستثمرات الفلاحية بالجهة الشمالية للولاية ببلديات بنهار البيرين عين وسارة والقرنيني والتي تختص بعديد الفروع الفلاحية أهمها إنتاج اللحوم البيضاء والأشجار المثمرة وكذا غراسة الزيتون التي أخذت طابعا خاصا من حيث تكثيف الغراسة والاهتمام بهذه الشعبة التي تسير بطرق جد عصرية بالاعتماد على الآلات المتطورة في المتابعة والسقي وجني المحصول.

وتعمل هذه المستثمرات التي استطاع ملاكها الخواص تطوير شعبة الزيتون إدماج كثير من الشعب داخل المساحة الواحدة -التي منها ما يتربع على 1000 هكتار- حيث ترقية شعبة الأشجار المثمرة كما هو الحال للوز الذي أصبح تجربة نموذجية ذو نجاعة ومردودية على مستوى هذه المستثمرات التي يغرس فيها على مساحات منها ما يتعدى الـ 70 هكتارا.

واستطاع المستثمرون الخواص بذات المنطقة تطوير شعبة تربية الدواجن وإنتاج اللحوم البيضاء والذي يعرف مؤشرها تطورا كبيرا وهي التي تساهم بقدر كبير من الإنتاج الوطني.

الجدير بالذكر وإستنادا لمعطيات مصالح الفلاحة تم تحقيق إنتاج فاق 223 ألف قنطار من الزيتون في حملة جني المحصول لموسم 2016-2017 .

 

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

اخر الاخبار

قيم هذا المقال

0