الرئيسية | المجـتـمـع | إقبال منقطع النظير على إقتناء المكيفات الهوائية لسكان البويرة

تزامنا وموجات الحر الشديدة التّي فاقت الـ 40 درجة بالولاية

إقبال منقطع النظير على إقتناء المكيفات الهوائية لسكان البويرة

بواسطة
 
إقبال منقطع النظير على إقتناء المكيفات الهوائية لسكان البويرة

تشهد ولاية البويرة في الأونة الأخيرة بشكل لافت للإنتباه، إقبالا منقطع النظير من سكان الولاية على اقتناء أجهزة التبريد بشتى أنواعها منها المكيفات الهوائية رغم غلائها الفاحش والتي وصلت إلى حدود غير معقولة، وذلك بهدف مواجهة موجات الحرارة العالية التي تجتاح الولاية هذه الأيام، والتي فاقت كل التوقعات.

إرتفاع درجة الحرارة التي فاقت الـ 40 درجة جعلت أغلبية المواطنين في الولاية من كل شرائح المجتمع على اختلاف مستوياتهم المادية يتهافتون على اقتناء أجهزة التبريد، التي أضحت تعتبر من الأساسيات في البيوت لدى العائلات البويرية كمادة الخبز والحليب، والتي لا يمكن الاستغناء عنها بأي حال من الأحوال، نظرا لأهميتها القصوى في ظل الظروف المناخية القاسية المتميزة بالحرارة الشديدة التي لا تطاق والتي لم تشهدها الولاية من قبل، وضع جعل أغلبية المواطنين يمكثون في بيوتهم في أوقات مبكرة من النهار، والتي أثرت بشكل كبير على فئة كبار السن وفئة الأمراض المزمنة والضيق التنفسي، وفي ذات السياق سجلت مصلحة الاستعجالات في مختلف مستشفيات الولاية خلال الأسبوع الفارط أكثر من 80 حالة ضربة شمس والضيق التنفسي.

ومن جهة أخرى رغم أن التعود والتأقلم مع هذه الظروف أصبح مألوفا لدى العائلات القاطنة بالمناطق النائية والمعزولة، حيث يلجـأ معظمهم إلى بناء مساكنهم في الأماكن المرتفعة المعروفة بالتيارات الهوائية الباردة، أوما يعرف بنسمات البحري المنعشة والمريحة، التي تخفف عنهم عبئ الحرارة الشديدة، وتعوضهم عن أجهزة التبريد  والمكيفات الهوائية المكلفة بالنسبة لهم.

 

 

1 مشاهدة

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0