الرئيسية | روبـورتـاجـات وتحـقـيـقـات | متحف الآثار الرومانية بشرشال.. حكاية عن عراقة مدينة

يتواجد بمنطقة عرفت بآثارها التاريخية القديمة

متحف الآثار الرومانية بشرشال.. حكاية عن عراقة مدينة

بواسطة
 
متحف الآثار الرومانية بشرشال.. حكاية عن عراقة مدينة

يشهد المتحف الوطني للآثار الرومانية بشرشال غرب ولاية تيبازة، حركة ثقافية متميزة كونه يعد من أكثر المتاحف عرضا للتماثيل على المستوى الإفريقي، كما تعتبر مدينة شرشال من أعرق المدن الجزائرية تاريخا وحضارة، ناهيك عن الانطباع الذي تتركه في نفس زائرها من خلال روعة مناظرها التي يزين الاخضرار جوانبها، وتترامى الزرقة فيها على مد بصر المتأمل في بحرها الخلاب.

 

مرت على مدينة شرشال، عدة حضارات كالفرعونية والقرطاجية والرومانية، وقد أطلقت عليها تسميات كثيرة من بينها، يول، قيصرية وشرشال، حيث يوحي كل اسم منها إلى فترة تاريخية معينة تروي من خلالها تاريخ وأساطير المدينة العريقة. واشتهرت المدينة باسمإيولفي العهد الفينيقي، وقد أطلق عليها هذا الاسم نسبة لإله فينيقي، لتتحول بعد ذلك إلى قيصرية في العهد الروماني نسبة إلى قيصرأكتافيوس، حيث جعلها عاصمة لمملكته، كما بني ميناء كبير أقيمت من خلاله علاقات اقتصادية بين أهم الموانئ الإسبانية والإيطالية، وبعد الفتح العربي الإسلامي لشمال إفريقيا تغير اسمها ليصبح شرشال، حيث يعود أصل التسمية إلى ثلاث روايات الأولى تشير إلى أن لفظ كلمة شرشال مركب من كلمتينشرو«شال، حيث تعني الأولىخرابوالثانيةزال، بينما تقول الرواية الثانية أن منابع كثيرة انفجرت حيث شكلت عيونا وشلالات، فأطلق عليها باللهجة المحلية الشلحية إسمأشرشارومعناه شلال متدفق، ومع مرور الوقت حذفت الألف في أول الكلمة ثم حوّل الراء إلى لام في أخر الكلمة فأصبحت تدعى شرشال، أما الثالثة فنسبة لشرش البحر أي هيجان البحر.

شرشال.. جمال وهدوء يسر الزائرين

التقت "السلام" خلال الجولة الاستطلاعية التي قادتها إلى مدينة شرشال، بالعديد من الزوار الذين قصدوا ساحتها بحثا عن الهدوء، حيث عبّرت لنامليكةمتأسفة عن عدم اهتمام بعض أهل المنطقة بهذا الكنز الثمين والإرث الحضاري، خاصة وان شرشال مدينة سياحية، وأرجعت محدثتنا لامبالاة وعدم اهتمام الأشخاص به، إلى الظروف المعيشية الصعبة، في حين أن الآثار التي تحتويها تعد من روائع المدينة وخاصة تلك الموجودة في الهواء الطلق. أما من جانبه، يقولرضاانه لم يكن يعلم أن شرشال خلابة لهذا الحد، إلا حينما قصدها من أجل العمل، حيث انه يفكر في الاستقرار بذات المدينة لأنها متفردة عن باقي المدن الساحلية الأخرى.

889 مشاهدة

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00