تختار قريبا المتعاملين المؤهلين لانجازه

قرّرت مؤسسة الجزائرية للطرق السيّارة إطلاق مشروع لربط ميناء شرشال بالطريق السيّار شرقغرب انطلاقا من مدينة العفرون ولاية البليدة.

وجاء في الموقع الإخباري” e-bourse d’Algérie”، أن مؤسسة الجزائرية للطرق السيارة ستطلق مناقصة بتاريخ 29 جانفي الجاري لاختيار المتعاملين المؤهلين للقيام بمشروع ربط ميناء شرشال بالطريق السيار شرقغرب على مسافة  قدرها 37 كيلومترا.

وتحدّثت وزارة الأشغال العمومية لأول مرّة عن مشروع ربط ميناء  شرشال  بالطريق السيّار شرقغرب سنة 2016  في عهدة عبد القادر والي، حيث تقرّر تخصيص طريق سيار خاص ينجز من شرشال إلى العفرون مرفوق بمنطقة صناعية يفوق حجمها 200 هكتار، حيث يكون مختصا في نقل الشاحنات المختصة في نقل الحاويات، فيما يتم نقل السلع المتوجهة إلى، مالي، تشاد، النيجر وكذا البلدان الإفريقية المتواجدة في قلب إفريقيا والتي لا تملك واجهات بحرية عبر الطريق السيار الذي سيتم تزويده بفضاءات اقتصادية من أجل التخزين والتحويل وكذا الرقابة القانونية للجمارك.

للإشارة، فإن ميناء شرشال سيكون اكبر الموانئ على مستوى حوض البحر الأبيض المتوسط مع قدرته على تحويل ستة ملايين ونصف حاوية في السنة تنقل بعد تفريغها بميناء شرشال بحرا إلى بعض البلدان المجاورة على غرار ليبيا، إيطاليا ومصر، كما يتم نقل عدد كبير من هذه الحاويات إلى داخل الوطن عبر الطريق السيّار.

 سارة .ط