تلقوا تكوينا في القانون الخاص والعام والإجراءات الجزائية والشرطية والقانون الإداري والشرطة العلمية

أدت أمس الدفعة الـ 26 من المفتشين الرئيسين للشرطة اليمين القانونية، بمجلس قضاء البليدة ومجلس قضاء عنابة، بحضور عدة إطارات سامية من العدالة والأمن الوطني.

الدفعة المتخرجة المتكونة من 99 مفتشا رئيسيا للشرطة، منهم 50 مفتشا رئيسيا للشرطة تلقوا تكوينهم النظري والتطبيقي بالمدرسة التطبيقية للأمن الوطني “عبد المجيد بوزبيد” بالصومعة في البليدة، و49 مفتشا رئيسيا للشرطة من بينهم 5 إناث، تلقوا تكوينهم بمدرسة الشرطة “الهادي خديري” بعنابة، كما تلقوا أيضا تكوينا تخصصيا في مجال الشرطة القضائية، تناول مواضيع القانون الخاص والعام، الإجراءات الجزائية والشرطية، القانون الإداري، الشرطة العلمية، وكذا مكافحة الاتجار غير الشرعي بالمخدرات والمؤثرات العقلية، وكذا احترام مبادئ حقوق الإنسان.

اليمين القانونية المؤداة تؤهل المتكونين، وفق المادة 12 قانون الإجراءات الجزائية، من أداء مهامهم وممارسة صلاحياتهم بصفتهم ضباط الشرطة القضائية، ملتزمين باحترام القانون والسهر على حفظ الأمن وحماية المواطن والممتلكات، كما تعد اليمين إلتزام شرف والأساس الذي تقوم عليه أخلاقيات رجل الشرطة، علما أن أفراد الدفعة المتخرجة موجهون لتدعيم صفوف الضبط القضائي، في مجال مكافحة الجريمة وحماية المواطن والممتلكات.

إبتسام.ح