سيشارك أزيد من 60 عارضا في الفترة من 25 إلى 29 سبتمبر الجاري في الطبعة الثانية لصالون البناء والأشغال العمومية للشرق الذي سيحتضنه المركب الثقافي أحمد باي بقسنطينة.

وسيشارك في هذه التظاهرة الاقتصادية التجارية التي تنظم بالتعاون مع الوكالة الجزائرية لترقية التجارة الخارجية (ألجاكس)، مهنيو القطاع من بينهم متعاملون يمثلون شركات أجنبية، حسب ما أوضحته هدى بلهادي عضو لجنة التنظيم.

وسيحضر التظاهرة التي تمثل فضاء للتبادل والأعمال بين المهنيين، متعاملين أجانب ومخابر لمراقبة النوعية ومكاتب دراسات ومؤسسات مالية وشركات تأمين بالإضافة إلى شركات وطنية هامة على غرار المجمع الصناعي لإسمنت الجزائر(جيكا) ونفطال وسوناطراك وأخرى مختصة في الصناعات الميكانيكية.        

وقد وجهت الدعوة لحضور هذه التظاهرة الاقتصادية كذلك إلى مؤسسات استحدثت مؤخرا في إطار مختلف أجهزة دعم التشغيل على غرار الصندوق الوطني للتأمين على البطالة والوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب لتمكينها من الاتصال المباشر بمؤسسات كبيرة لكي تطور علاقات أعمالها والاستفادة في مجال المناجمنت ودراسة السوق وفقا لبلهادي.

كما سيحضرها طلبة وباحثون متخصصون في مجالات ذات الصلة بقطاع الأشغال العمومية والبناء لتنشيط ورشات ومسابقات وعرض مشاريع مبتكرة.

للتذكير، نظمت الطبعة الأولى لصالون البناء والأشغال العمومية في أكتوبر 2018 وتميزت بإقبال حوالي 10 آلاف زائر ما بين مهنيين وغيرهم، حسب ما ذكر به المنظمون الذين يتوقعون مشاركة ما لا يقل عن 12 ألف زائر في الطبعة الثانية لهذه التظاهرة.