الفصل في ملفات 20 شابا آخرا متابعين بنفس التهم الإثنين المقبل

أصدرت محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة أمس، حكما بـ 6 أشهر نافذة وغرامة مالية تقدر بـ 20 ألف دج، في حق 6 شباب موقوفين في إطار الحراك الشعبي بتهمة المساس بالوحدة الوطنية بسبب حملهم الراية الأمازيغية.

ويتعلق الأمر بكل من خالد أوديحات، مسعود لفتيسي، بعيبش جابر، وباشا بلال، فضلا عن صافي طاهر، وحمزة محرازي، المتواجدون رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش منذ حوالي 4 أشهر.

هذا وكانت نفس المحكمة قد فصلت في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس بالحكم بسنة حبسا منها 6 أشهر غير نافذة في حق 21 شابا بتهمة توزيع منشورات وملصقات تدعو إلى العنف، ورفع راية غير الراية الوطنية خلال المسيرات.

في السياق ذاته، تقرر في جلسة أمس برمجة جلسة أخرى الاثنين المقبل للفصل في ملفات 20 شابا آخرا متابعين بنفس التهم، 9 منهم هم تحت الرقابة القضائية، و11 يتواجدون رهن الحبس المؤقت.

صارة.ط