يتكفل بالعملية 520 مقاولا وأزيد من 120 مكتب دراسات

خصصت ولاية الجزائر غلافا ماليا قدره 5500 مليار سنتيم من أجل إعادة تهيئة وترميم العمارات والأحياء القديمة بالولاية في إطار المخطط الاستراتيجي لتعمير وإعادة تهيئة عاصمة البلاد، حسبما أكده الوالي عبد القادر زوخ.

مرام . م

وقال زوخ في كلمة له خلال أشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي للعاصمة أنه تم تخصيص غلاف مالي قدره 5500 مليار سنتيم من أجل إعادة تهيئة وترميم العمارات والأحياء القديمة بولاية الجزائر وكذا تجنيد 520 مقاولا وأزيد من 120 مكتب دراسات وأكثر من 900 إطار سامي على غرار المهندسين من أجل إتمام هذه العملية على أكمل وجه.

وأضاف أن ورشات العمل التي تشتغل في إطار إعادة تهيئة وترميم العمارات والأحياء القديمة سمحت بتشغيل أزيد من 12 ألف شخص ناهيك عن 50 مؤسسة مصغرة.

أما في المجال الهياكل التربوية، فقد أعلن زوخ أنه سيتم استلام قبل نهاية السنة الجارية 34 مجمعا مدرسيا (للطور الابتدائي) وثلاثة (3) متوسطات وثلاثة (3) ثانويات فيما أكد أنه يتم إنجاز حاليا (مشاريع في طور الانجاز) 117 مجمعا مدرسيا و27 متوسطة و14 ثانوية تحسبا للموسم الدراسي القادم 2019-2020.

وبخصوص السكنات التي استغلت دون وجه حق قال الوالي انه “تم إحصاء بالولاية 2000 مسكن تم استغلاله دون وجه حق مع استرجاع 946 مسكنا مؤكدا أن العملية متواصلة”.

وكشف زوخ عن استرجاع 950 هياكل مدرسية (مكاتب ومطاعم وهياكل إدارية) كانت مستغلة كمساكن من طرف بعض العائلات دون وجه حق مع إفادة 550 متقاعدا من قطاع التربية من سكنات جديدة.

وكان أعضاء المجلس الشعبي الولائي لولاية الجزائر قد صادقوا أول أمس على مشروع الميزانية الأولية لـ2019 لولاية المقدرة بأزيد من 47 مليار دج والتي شملت مختلف الإيرادات والنفقات بما فيما النفقات على مختلف المشاريع التي تدخل في إطار المخطط الاستراتيجي لتعمير وإعادة تهيئة العاصمة.

وقال رئيس لجنة المالية لدى المجلس الشعبي الولائي لولاية الجزائر سعيدي اعمر الزوبير في عرض له أنه تم تخصيص من هذه الميزانية الأولية (47 مليار دج) أزيد من 28 مليار دج لمجال التسيير فيما تم تخصيص مبلغ قدره أزيد من 19 مليار دج في قسم التجهيز الاستثمار.

وأضاف أنه تم تسجيل من خلال هذه الميزانية لـ2019 مشاريع مختلفة من أجل تحسين الاطار المعيشي للمواطن وتجسيد التصور الجديد لمعالم العاصمة في إطار العصرنة.

وأشار في هذا الصدد الى مشاريع أشغال إعادة الاعتبار لفندق المطار بمبلغ قدره 500 مليون دج وتوسيع شبكة الطرق وتهيئتها بمبلغ قدره 1 مليار و100 مليون دج وتهيئة وتجهيز المراكز الصحية والاجتماعية بمبلغ قدره 210 مليون دج فضلا عن تهيئة الغابات والتشجير والمساحات الخضراء بمبلغ قدره 4 مليار دج وكذا عمليات التجهيز لمختلف المؤسسات العمومية الولائية بمبلغ قدره 400 مليون دج.

كما يوجد من بين المشاريع المبرمجة برسم هذه الميزانية الأولية لـ2019 إنجاز مذبح على مستوى بلدية براقي (شطر أول) بمبلغ قدره 1 مليار دج وإعادة الاعتبار لقاعات السينما بفتحها من جديد بمبلغ مالي قدره 100 مليون دج وإنجاز قاعة متعددة الرياضات بالخروبة بمبلغ قدره 200 مليون دج وإنجاز مقر وإقامة للدائرة الإدارية لحسين داي بمبلغ قدره 500 مليون دج.