موريتانيا مرشح بقوة لإحداث المفاجأة

من المتوقع أن تنافس عدة منتخبات على لقب الحصان الأسود في كأس أمم أفريقيا 2019 وتصل إلى أبعد من المتوقع

إسراء شاكر 28 مايو 2019

البطولات الكبيرة مثل أمم إفريقيا التي تعد الحدث الرياضي الأبرز بالقارة السمراء، دائمًا ما تُفجر المفاجآت فبالتأكيد لن يتمكن أحد من توقع البطل أو الحصان الأسود الذي قد يكن مفاجآة للجميع فنجد فريقًا لا يملك إمكانيات أو تاريخ عريق، مقارنة بمنافسيه ولكنه قد يحقق نتائج مميزة، ربما تصل به إلى الأدوار النهائية ويحصد لقب “الحصان الأسود” بالبطولة. 

في نسخة كان 2019، تتصارع عدد من المنتخبات الإفريقية على لقب “الحصان الأسود” بالبطولة التي تستضيفها مصر في الفترة من 19 جوان وحتى 21 جويلية، بمشاركة 24 منتخبًا للمرة الأولي في تاريخ البطولة القارية.

ويأتي ترشيح بعض المنتخبات للمنافسة على لقب “الحصان الأسود” والتواجد ضمن المتنافسين على لقب النسخة المقبلة من أمم إفريقيا، بناءً على نتائج تلك المنتخبات خلال التصفيات المؤهلة للبطولة، وبناءً على ما تضمه من مجموعة مميزة من اللاعبين وأجهزة فنية قادرة على قيادة منتخباتها بعيدًا بالبطولة القارية.

ويستعرض “يورسبورت عربية”  في هذا التقرير 5 منتخبات مرشحة للقب “الحصان الأسود” ببطولة أمم إفريقيا

منتخب مالي

يعتبر منتخب مالي أحد أبرز المرشحين للقب الحصان الأسود في بطولة كأس الأمم الإفريقية المقبلة، ورغم أنه يلعب ضمن مجموعة قوية تضم تونس وأنغولا وموريتانيا 

ويصعب التكهن بنتائجها إلا أن الكافة تميل قليلًا ناحية المنتخب التونسي لحسم الصدارة بفضل عامل الخبرات

منتخب مالي ظهر بشكل جيد في التصفيات المؤهلة للنهائيات واعتلى قمة مجموعته برصيد 14 نقطة وأطاح بمنتخب الجابون خارج نهائيات كأس الأمم بعدما فاز عليه في أخر مباراة بالتصفيات، وبالرغم من مشاركة مالي في النهائيات في 12 مرة سابقة إلا أن المنتخب الملقب بـ”النسور” لم يتوج باللقب ولا مرة في تاريخه، واحتل المركز الثالث مرتين سابقتين، والمركز الرابع مرتين أيضا.

ويعتمد المدرب الوطني دجيجي ديارا، على مجموعة من العناصر الشابة المدعمة ببعض الخبرات مثل موسى دومبيا  نجم ريمس الفرنسي وباكاري ساكو لاعب لاعب كريستال بالاس السابق بجانب سليف كوليبالي نجم الأهلي المصري السابق ومصطفى ياتاباري نجم هجوم قونيا سبور التركي

منتخب أوغندا

شهد مستوى المنتخب الأوغندي تطورًا كبيرًا في الفترة الأخيرة وخاصة تحت قيادة “العقرب” الفرنسي سيباستيان ديسابر المدير الفني السابق لـشبيبة الساورة، ويخوض المنتخب الملقب بـ”الرافعات” نهائيات كأس الأمم بمعنويات مرتفعة وخاصة وأنه يلعب لحساب المجموعة الأولى التي تضم مصر وزيمبابوي والكونغو الديمقراطية، وسبق وأن فازوا على مصر في تصفيات كأس العالم الأخيرة بهدف دون رد.

وتوج المنتخب الأوغندي بلقب أفضل منتخب في إفريقيا عام 2016 مما يدعم فرصه في إحداث مفاجأة كبرى ونيل لقب “الحصان الأسود”.

المنتخب الأوغندي نجح في بلوغ النهائيات للمرة السابعة في تاريخهم، والثانية على التوالي، فيما كان أفضل إنجازاتهم الوصول للمباراة النهائية عام 1978 ولكنه خسرها لصالح منتخب غانا بهدفين دون رد.

ويضم المنتخب الأوغندي أكثر من لاعب مميز وعلى رأسهم الحارس دينيس أونيانغو الذي توج بلقب أفضل حارس في القارة، ودخل التشكيل المثالي أكثر من مرة لمنتخب أفريقيا.

منتخب أنغولا

من المنتخبات المرشحة لحصد لقب الحصان الأسود في أمم إفريقيا المقبلة، خاصة بعد النتائج الجيدة التي قدمها في التصفيات 

حيث تصدر ترتيب مجموعته برصيد 12 نقطة بفارق الأهداف عن منتخب موريتانيا صاحب المركز الثاني.

منتخب أنغولا سجل مشاركته الثامنة في تاريخ مشاركته في النهائيات إلا أنه لم يحصد لقب البطولة حتى الآن وأفضل نتائجه كانت في 2008 و2010 عندما تأهل للدور ربع النهائي من البطولة.

ويعتبر  فابريس أكوا لاعب قطر القطري أحد أهم لاعبي المنتخب الأنغولي وهو قائد الفريق وتم اختياره أفضل رياضي في أنغولا لعام 2005، بجانب بيدرو مونتوراس نجم بنفيكا البرتغالي، بالإضافة إلى ماتيوس جاليانو كوستا لاعب بوافيستا البرتغالي

 

الكونغو الديمقراطية

من المنتخبات التي لفتت الأنظار إليها خلال مشوارها بالتصفيات بفضل نتائجها الإيجابية بعدما احتل المركز الثاني في مجموعته برصيد 9 نقاط بفارق 3 نقاط عن زيمبابوي

 

المتصدر، كما أنه يضم مجموعة من اللاعبين المتميزين على رأسهم  ندومي موبيلي مهاجم نادي تولوز الفرنسي وجيريمي بوكيلا لاعب نادي بلدية آكهيسار سبور التركي، وسيدريك باكامبو لاعب بكين جوان الصيني، حيث يُشكل الثلاثي قوة هجومية نارية بجانب جاك مغوما لاعب نادي برمنجهام سيتي الإنجليزي الذي يعد بمثابة العقل المدبر للفريق، ومعه نيكسنيس كيبانو لاعب فولهام الإنجليزي، بالإضافة إلى بأول خوسي مبوكو لاعب ستاندرليج البلجيكي، ومارسيل تيسراند لاعب فولفسبورغ الألماني، وتشانسيل مبيمبا لاعب بورتو البرتغالي.

ويحمل المدرب الفرنسي فلورينت لبينجي المدير الفني للكونغو الديمقراطية آمال الجماهير في استعادة أمجاد المنتخب المُلقب بـ”زائير”، الذي حصد اللقب مرتين، بجانب إثبات أن بلوغ المربع الذهبي للبطولة قبل الأخيرة لم يكن من قبيل الصدفة.

 

منتخب موريتانيا

يشارك منتخب موريتانيا في النهائيات للمرة الأولى في تاريخه بعدما احتل المرتبة الثاني للمجموعة التاسعة بالتصفيات برصيد 12 نقطة بفارق الأهداف عن أنغولا المتصدر، ونجح في الإطاحة ببوركينا فاسو من النهائيات في مفاجأة من العيار الثقيل.

منتخب “المرابطون” ظهر بمستوى جيد للغاية في مشواره بالتصفيات بعدما حقق الفوز بـ4 مباريات وخسر مباراتين، ليعطي مؤشرًا أنه سيكون أحد الفرق المرشحة لحصد لقب الحصان الأسود في “كان 2019” ولاسيما في ظل القيادة الفنية للمدرب الفرنسي كورينتين مارتينز الذي يقود المنتخب منذ 2014، وصنع جيلًا من اللاعبين المميزين ومنهم مولاي خليل قائد الفريق ومامادو نياس وبيجيلي سالم ومحمد مبارك.