الوزارة تؤكد التزامها بالتكفل بكل عائق

كشف وليد ياسين الوزير المنتدب المكلّف بالمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة، أن 48 شابا مقاولا، تسلموا العلامات الأولى لـ “مؤسسة ناشئة“.

وأكد وليد ياسين، التزامه بالتكفل بكل عائق يحول دون تطوير المؤسسات الناشئة، مع إنشاء خلية وساطة في دائرته، موضحا أن هذه الخلية درست إلى غاية الآن 250 ملفا، وتجتمع اللجنة مرتين في الشهر عبر البوابة الالكترونية الوطنية للمؤسسات الناشئة التي أطلقت بداية ديسمبر الماضي.

وللحصول على العلامة، فإن المؤسسة الناشئة التي يجب أن تكون خاضعة للقانون الجزائري لا ينبغي أن يتجاوز عمرها 8 سنوات، ويشترط أن يعتمد نموذج أعمال المؤسسة على منتجات أو خدمات أو نموذج أعمال أو أي فكرة مبتكرة ويتيح الحصول على هذه العلامة للشركة الناشئة الاستفادة، من بعض التسهيلات، سيما فيما يتعلق بالإعفاءات الضريبية والجبائية والمرافقة، ويمكن لحاملي المشاريع الراغبين في الحصول على علامة “مؤسسة ناشئة” تقديم طلب للجنة الوطنية لمنح العلامة، كما يجب أن يتجاوز رقم الأعمال السنوي المبلغ الذي تحدده اللجنة الوطنية، وأن يكون رأسمال الشركة مملوكا بنسبة 50 بالمائة إلى جانب ذلك يتوجب أن تكون إمكانيات نمو المؤسسة كبيرة بما فيه الكفاية، وأن لا يتجاوز عدد العمال 250 عاملا.

مريم دلومي