3345 كيلو متراً .. هي مسافة الشوق والحب والحنين التي تجمع الشعبين الشقيقين السوري-الجزائري، ما يجمع دمشق والجزائر ليس مصالح آنية فقط، بل هي وحدة الدم والهدف والمصير المشترك، هذا ما قاله الكاتب السوري خيام الزعبي، الذي دعا إلى التنسيق مع الجزائر في الظروف الحالية لإعادة التوازن والاستقرار  للمنطقة في خضم المرحلة المضطربة التي تتخبط فيها حاليا، مؤكدا حاله حال شخصيات بارزة في عديد الدول العربية، أنّ بلادنا تبقى ملجأ لشعوب عديد الدول المضطهدة.