من أجل تحسين التموين بالمياه الصالحة للشرب

كشف مدير الموارد المائية بولاية بسكرة، بلعيد مزراكت، أول أمس، عن استفادة الولاية من 33 عملية لدعم الموارد المائية المعبأة، عبر كافة مناطقها من أجل تحسين التموين بالمياه الصالحة للشرب.

وأوضح المتحدث، أن العمليات التي سيتم انجازها، تهدف الى حشد موارد مائية إضافية ستوجه لسد العجز المسجل في التموين بالمياه، حيث سينجز 7 خزانات و26 منقبا جديدا عبر بلديات الولاية.

وستعمل الخزانات الجديدة المتمثلة في 5 خزانات بعاصمة الولاية وخزان واحد لكل من بلديتي زريبة الوادي وسيدي خالد، على تعزيز القدرات التخزينية حيث يتم استغلال سعتها التي تقدر بـ 1000 متر مكعب لكل خزان، في تجميع المياه من عدة مناقب، وكذا ضمان وصول المياه بالكميات الكافية للتجمعات السكنية.

كما سيجري ضمن العمليات المبرمجة انجاز وتجهيز 14 منقبا، تم تسجيلها في اطار البرنامج القطاعي للري و12 منقبا آخرا ضمن اعتمادات الصندوق المشترك للجماعات المحلية، تم توزيعها عبر مختلف بلديات الولاية، حيث ستستفيد عاصمة الولاية من 6 مناقب وبلديات سيدي خالد والدوسن وطولقة من منقبين لكل بلدية، فيما سيتم توزيع المناقب الأخرى عبر بعض البلديات كعين زعطوط والحوش.

وتضع العمليات المبرمجة من الحد من ظاهرة التذبذب في التموين بالمياه، ولاسيما في فصل الصيف من خلال الخزانات الجديدة. كما تتيح المناقب المبرمجة من الاستجابة لتضاعف استهلاك هذه المادة الضرورية الناجم عن التوسع العمراني.

نسرين عرباوي