تحسبا للدخول المدرسي المقبل

سيتعزز قطاع التربية بشرق الجزائر العاصمة بـ20 مجمعا مدرسيا جديدا (الطور الابتدائي) و8 هياكل أخرى تخص الطورين الثانوي والمتوسط قيد الإنجاز، تحسبا للدخول المدرسي المقبل، حسبما استفيد من المدير المحلي للقطاع.

وأوضح لحبيب عبيدات في تصريح له أنه يوجد حاليا قيد الإنجاز 20 مجمعا مدرسيا (الطور الابتدائي) و4 ثانويات تتسع كل منها لـ 1000 مقعد بيداغوجي و4 متوسطات سيتم استلامها تدريجيا خلال الدخول المدرسي 2020 /2021، ما سيوفر 9000 مقعد جديد، على مستوى بلديات باب الزوار وبرج البحري وبراقي (حوش الميهوب) وبرج الكيفان، مشيرا إلى تقدم الأشغال بهذه المنشآت التربوية يعرف نسب متفاوتة.

وذكر المتحدث أن الـ20 مجمع مدرسي — ما بين 6 إلى 12 قسما موزعة عبر 17 بلدية شرق العاصمة (4 مقاطعات إدارية) — ستعزز قدرات المقاطعة بمعدل 500 مقعد بكل مدرسة ابتدائية.

وأشار ذات المسؤول إلى أن والي ولاية الجزائر يوسف شرفة شدد مؤخرا خلال زياراته التفقدية للوقوف على مدى تقدم أشغال إنجاز المؤسسات التربوية التي تقع شرق العاصمة على ضرورة تسليم هذه المنشآت التربوية وبمواصفاتها التقنية في آجالها المحددة.

وأفاد ذات المصدر، أن ثانوية باب الزوار قيد الإنجاز التي تتسع لـ1000 مقعد سيتم استلامها في موعدها المحدد وستكون جاهزة لإستقبال الطلبة وذلك للتخفيف على الضغط المسجل بثانوية بجاوي 1 و2.

وبرسم الدخول المدرسي المقبل أيضا وبهدف تخفيف الضغط عن بعض المؤسسات التربوية وتوفير ظروف جيدة للتمدرس والإطعام، وسيتم -وفقا لذات المصدر- وضع حيز الخدمة للعديد من المطاعم المدرسية.

وأبرز ذات المصدر أن هذه المشاريع، تندرج في إطار جهود السلطات العمومية لتلبية احتياجات قطاع التربية الوطنية والتكفل بالمواطنين القاطنين بالأحياء السكنية الجديدة.

وذكر نفس المتحدث أن الدخول المدرسي 2019-2020 عرف تسجيل أزيد من 320.000 تلميذ بما فيها 162.493 تلميذ في الطور الابتدائي وما يفوق 104.560 ألف تلميذ في الطور المتوسط وقرابة 42.000 ألف آخر في الطور الثانوي، مشيرا إلى أن مقاطعته التربوية تعززت ب 12 مجمعا مدرسيا منها 3 مجمعات مدرسية و2 متوسطتين وثانوية (01 ) على مستوى حي 5000 مسكن الكروش ببلدية الرغاية.

محمد.ج