نسبة التغطية بالكهرباء بلغت 98 بالمائة

قدرت الديون غير المحصلة لمديرية توزيع الكهرباء والغاز (سونلغاز) بورقلة لدى زبائنها العاديين ومؤسسات وإدارات عمومية ومتعاملين اقتصاديين ما يفوق 2.9 مليار دينار، حسبما مصلحة الاتصال بذات المديرية.

وتمثل تلك المستحقات المالية لدى الزبائن العاديين ما قيمته 1.4 مليار دينار، وديون الإدارات بما فيها البلديات بـ 900 مليون دينار، فيما بلغ حجم مستحقات المتعاملين الاقتصاديين والخواص 550 مليون دينار.

وتأتي هذه الديون نتيجة تراكمها خلال السنوات الفارطة، وقد أثرت بشكل كبير على الديناميكية الداخلية للشركة في مجال تحسين خدماتها وعلى وتيرة نشاطاتها خاصة فيما يتعلق بحجم البرامج الاستثمارية المسطرة لترقية الخدمة العمومية، حسبما جرى توضيحه.

وتسعى ذات المصالح إلى انتهاج كل الوسائل والآليات القانونية المخولة لاسترجاع مستحقاتها المالية العالقة لدى زبائنها، وأيضا من خلال تحسيسهم وحثهم على ضرورة تسديدها في أقرب الآجال نظرا لتجاوزهم الآجال القانونية.

وبالرغم من حجم تلك الديون المتراكمة فإن مجهودات المديرية متواصلة لدعم عملية التموين بطاقة الكهرباء والغاز وترقية الخدمات المقدمة لزبائنها من خلال مخططاتها الاستثمارية التي ترصد لها إمكانيات بشرية ومادية “معتبرة” نظرا لطبيعة المنطقة.

وفي هذا الصدد تمكنت مصالح سونلغاز منذ بداية الصيف المنقضي من إجراء 2.000 تدخل لضمان التموين الحسن لشبكة الكهرباء سيما بعد الاضطرابات الجوية التي عرفتها المنطقة خلال تلك الفترة، وكذا الارتفاع الشديد في درجة الحرارة مما أدى إلى تكثيف نشاطات التدخل، كما ذكرت المكلفة بالاتصال ربيعة دوادي.

وقد دخلت ثمانية محولات كهربائية جديدة ذات التوتر العادي حيز الخدمة شهر أفريل الفارط من أجل تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطن في مجال التموين بهذه الطاقة الحيوية ، وفق المصدر ذاته.

وتضاف تلك التجهيزات الطاقوية الجديدة إلى أربع منطلقات هوائية جديدة عالية التوتر و 42 منطلقا هوائيا آخرا منخفض التوتر تم استلامه خلال نفس الفترة.

وباستلام تلك المحولات الجديدة فإن عددها الإجمالي يرتفع إلى 4986 محولا عبر مختلف أقاليم الولاية على طول شبكة كهربائية إجمالية (منخفضة ومتوسطة التوتر) تقدر بـ 7482 كلم.

يذكر أن عدد زبائن شبكة الغاز الطبيعي قارب 89616 زبونا إلى غاية نهاية شهر مارس الفارط من بينها 1670 ربطا جديدا بنسبة تغطية تصل إلى نحو 83 بالمائة، فيما تبلغ نسبة التغطية بالكهرباء 98 بالمائة.