في إطار حملة التلقيح المقررة من قبل وزارة الصحة، سيتلقى الجزائريون ما يفوق 18 مليون رسالة نصية على هواتفهم المحمولة، تتعلق بتلقي التلقيح ضد فيروس كورونا، حيث ستوجه وزارة الصحة رسائل نصية “أس أم أس” إلى هواتف المواطنين، لإقناعهم بجدوى تلقي اللقاح، وكشف مصدر من وزارة الصحة أن اجتماعا تنسيقيا سيعقد في هذا الموضوع بين وزارتي الصحة والبريد لتنسيق الحملة مع متعاملي الهاتف النقال الثلاثة في الجزائر.