الأول مختص في ترويج الأقراص المهلوسة والثاني في “الزطلة”

أصدرت أول أمس النيابة المختصة لدى محكمة سكيكدة، ضمن إجراءات المثول الفوري حكمين بالسجن يتراوحان ما بين 7 سنوات و18 شهرا في حق شخصين يبلغان من العمر 19 و38 سنة، متورطين في قضيتين منفصلتين تتعلقان بحيازة والمتاجرة بالمؤثرات العقلية والمخدرات.

تم معالجة القضية الأولى بعد ورود معلومات إلى فرقة البحث والتدخل للشرطة، تفيد بنشاط مشبوه لأحد الأشخاص يبلغ من العمر 38 سنة في مجال ترويج المخدرات في أوساط الشباب بوسط مدينة سكيكدة وبالضبط بحي الإخوة سعدي، حيث بينت عملية البحث والتحري تردد بعض المشتبه بهم عليه لاقتناء المخدرات، وعليه  داهمت قوات الشرطة المكان وألقت القبض على المشتبه به الذي عثر بحوزته على 15 قطعة مخدرات مهيأة للبيع والترويج، إضافة إلى سلاح أبيض، ليتم تحويله إلى مقر الفرقة وفتح تحقيق في القضية.

وبعد تقديم المشتبه به أمام النيابة المختصة، صدر في حقه حكما بـ7 سنوات سجنا وغرامة مالية بقيمة 5 آلاف دج.

أما القضية الأخرى التي عالجتها فرقة مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية، فتتعلق بالممارسة الشبيهة لمهنة الصحة، حيث تمكن عناصر الفرقة من توقيف أحد الأشخاص المشتبه به بترويج المؤثرات العقلية بشارع قدور بالزيدية بوسط مدينة سكيكدة، والذي عثر بحوته على 120 قرصا مهلوسا ومبلغا ماليا من عائدات الترويج.

حسان عرباوي