تنشط في قطاع النسيج، الصناعات الميكانيكية والإلكترونية

تشارك 16 وحدة ومؤسسة إنتاجية تابعة للجيش الوطني الشعبي في فعاليات الطبعة الـ 27 لمعرض الإنتاج الجزائري المرتقب تنظيمه خلال الفترة ما بين 20 إلى 26 ديسمبر 2018 بقصر المعارض بالعاصمة.

تندرج مشاركة المؤسسات الإنتاجية للجيش الوطني الشعبي في هذه التظاهرة الاقتصادية الوطنية في إطار الديناميكية الجارية لإنعاش الاقتصاد الوطني التي بادر بها رئيس الجمهورية والهادفة إلى تشجيع المنتوج الوطني، وتطبيقا لتعليمات الفريق نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الرامية إلى تطوير قاعدة صناعية عسكرية قوية، حسب ما أفاد به  بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وتساهم الصناعات العسكرية في تعزيز النسيج الاقتصادي الوطني عبر العديد من المؤسسات والوحدات الإنتاجية المتخصصة في مختلف المجالات على غرار قطاع النسيج والصناعات الميكانيكية الخفيفة والثقيلة، الصناعات الإلكترونية، وكذا صناعة وتجديد العتاد البحري والجوي، يضيف البيان.

للإشارة تنظم الطبعة الـ27 لمعرض الإنتاج الجزائري تحت شعار “إنجاح مسعى الصادرات من أجل نمو اقتصادي مستدام”، كما تعتبر موعدا اقتصاديا رئيسيا للمتعاملين الاقتصاديين حيث سيشهد المعرض مشاركة أكثر من 430 شركة من جميع قطاعات الاقتصادية الوطنية، والتي ستعرض على مساحة إجمالية قدرها  26.076 مترا مربعا.

سارة .ط