50 بالمائة من المشاركين طلبة جامعيين و30 بالمائة من الجنس اللطيف

أكد سامي عاقلي، رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، على أهمية تظاهرة “هاكاثون الجزائر” التي ستنطلق فعالياتها اليوم، في إبراز القدرات والكفاءات الجزائرية في تقديم الحلول التكنولوجية، للمشاكل المطروحة في كل القطاعات لاسيما الاقتصادية منها.

وأوضح عاقلي، خلال ندوة صحفية عقدها أمس بمقر “FCE” بالعاصمة، أن هذه المنافسة شملت مشاركة كبيرة في 48 ولاية حتى من مناطق الظل عبر ولايات الجمهورية، مشددا على أن المسابقة ذات مصلحة عامة ولفائدة المؤسسات والمجتمع الجزائري وتعمل على أنها ستشجع إدراج الرقمنة في الاقتصاد الوطني، واشار عاقلي إلى حصيلة المشاركات في هذه المنافسة، حيث شملت 350 فكرة لـ 1500 مشارك عبر 48 ولاية من مختلف مناطق الجمهورية، معلنا ان 50 بالمائة من المشاركين في هذه التظاهرة هم طلبة جامعيين، 30 بالمائة منهم من الجنس اللطيف.

كما أبرز رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، أن مصالحه أحصت 171 مشروعا وفكرة لشباب، 63 مشروعا يندرج في قطاع الصحة، 47 مشروعا مؤسساتيا، 30 مشروعا في الاقتصاد و12 مشروعا في الرقمنة الاقتصادية.

بلال.ع