دعوها لعدم منحه الترخيص كون القيادة الحاليةغير شرعية

راسل 150 عضوًا من اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني، وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية،  من أجل عدم منح أي ترخيص لمعاذ بوشارب، منسق هيئة تسييرالأفلانلعقد المؤتمر الإستثنائي، أو أية إجتماعات أخرى، على إعتبار أن القيادة الحاليةغير شرعية“.

هذا ودعا أصحاب المراسلة التي إطلعت عليها “السلام”، يتقدمهم أحمد بومهدي، رشيد عساس، وقاسي عبد القادر، الوزير صلاح الدين دحمون، إلى إتخاذ الإجراءات الملائمة حيال القيادة “غير الشرعية” للحزب العتيد، وذلك وفق الصلاحية التي يخولها له القانون العضوي المتعلق بالأحزاب باعتبار أن دائرته الوزارية هي الوصية على التطبيق الصارم والتام لبنوده خاصة في هذا الظرف الحساس الذي تعيشه البلاد.

كما حذّر الموقعون على المراسلة من الوضع “غير القانوني” الذي يعيشه “الأفلان”، مشيرين إلى إمكانية أن يفتح المجال أمام باقي الأحزاب السياسية لإنتهاك القانون العضوي للأحزاب، وتشجيعها  على خرق قوانينها الأساسية وأنظمتها الداخلية.

هارون.ر