فيما تم تخصيص 13 موقعا للموالين من خارج الولاية

حددت مصالح ولاية الجزائر 128 موقعا مرخصا لبيع الأضاحي عشية العيد المبارك، تم توزيعها عبر 42 بلدية بالولاية، فيما تم تسخير قرابة 150 طبيبا بيطريا للإشراف على عمليات النحر والتأكد من سلامة الأضاحي.

كشف يوسفي عبد الحليم،المفتش البيطري للولاية، عن صدور قرار من والي الولاية، تم بموجبه تحديد نقاط البيع المرخصة لبيع الأضاحي والتي بلغت هذه السنة 128 موقعا، موزعة عبر 42 بلدية بالعاصمة، من بينها 13 موقعا لفائدة الموالين القادمين من ولايات أخرى، ويهدف هذا الإجراء، وفقا لما أفاد به المسؤول ذاته، في تصريحات صحفية أدلى بها أول أمس، إلى تقريب الباعة الأصليين من المشتري العاصمي حتى يتمكن هذا الأخير من الحصول على أضحيته بأفضل الأسعار.

من جهة أخرى ، تم تجنيد 148 طبيبا بيطريا، للإشراف على عملية الرقابة والتأكد من سلامة الأضاحي يوم العيد، سيتواجدون على مستوى مذابح الحراش، الكاليتوس، وزرالدة، وهي مواقع الذبح التي تعود العشرات من المواطنين على ارتيادها لنحر أضاحيهم كل سنة .

سليم.ط