أكدّ حرص جهات في الخارج على ضرب الثوابت الوطنية

حذر يوسف بلمهدي، وزير الشؤون الدينية والأوقاف، من مندسين تسللوا إلى الحراك الشعبي، بهدف ضرب الإسلام في بلادنا.

كما أكد الوزير، في تصريحات صحفية أدلى بها على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته أمس، إلى ولاية باتنة، حرص جهات في الخارج توظف أطرافا في الداخل، على إلغاء ميثاق أول نوفمبر وتعويضه بميثاق آخر غامض ومشبوه، مستدلا في ذلك بمحاولة البرلمان الأوروبي، مؤخرا حشر أنفه في الشأن الداخلي لبلادنا، في استهداف واضح – يقول بلمهدي- للثوابت الوطنية للجزائر واستقرارها.

قمر الدين.ح