يواصل برشلونة الإسباني، عملية البحث عن مدافع جديد، لتعويض الغياب المتكرر لكل من الفرنسي صامويل أومتيتي، والبلجيكي توماس فيرمايلين بداعي الإصابة.

 وتشير كل التقارير إلى أن برشلونة لديه هدف وأولوية واحدة، تتمثل في المدافع الهولندي الشاب ماتياس دي ليخت، لاعب أياكس أمستردام الهولندي، لكن ناديه لن يبيعه في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، مما دفع برشلونة للبحث عن بدائل أخرى.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، إن دييغو يورينتي صاحب الـ25 عامًا، لاعب ريال مدريد السابق وريال سوسييداد الحالي، أحد أبرز اللاعبين الذين يتابعهم برشلونة، أملا في ضمه خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

ونال اللاعب إعجاب برشلونة، خاصة أنه أصبح مدافعًا دوليًا مع المنتخب تحت قيادة لويس إنريكي، وحصل ريال سوسييداد على اللاعب مقابل 7 ملايين أورو، ولديه شرط جزائي بقيمة 30 مليون أورو فقط.

أما اللاعب الثاني الذي يراقبه برشلونة فهو خورخي ميري، لاعب كولن الألماني صاحب الـ21 عامًا، والذي كان لاعبًا سابقًا في صفوف سبورتينغ خيخون الإسباني.

وفكر برشلونة في ضمه خلال صيف عام 2017 لكن الصفقة لم تنجح، وفي الفترة الأخيرة راقبه البارسا مع منتخب إسبانيا تحت 21 عاما.

ويدير خوانا لوبيز، أعمال كل من ديياو يورينتي وخورخي ميري، وقد التقى لوبيز مؤخرًا بإدارة برشلونة لبحث بعض الصفقات.

وهناك المدافع أوناي نونيز، صاحب الـ21 عامًا أيضًا، لاعب أتلتيك بيلباو، والذي كان مطلوبًا في برشلونة في الفترة الماضية، ولديه شرط جزائي بـ30 مليون أورو.

كما ذكرت الصحيفة أن برشلونة يراقب بعض المدافعين غير هؤلاء، مثل الدنماركي أندرياس كريستنسن، لاعب تشيلسي، لكن ناديه لن يستغني عنه بسهولة، وأيضًا مارك بارترا، لاعب ريال بيتيس الحالي وبرشلونة السابق، ولاعب خيتافي، دجيني داكونام.