في وقت تتعاطى نسبة لا بأس بها من شبابنا على غرار نظرائهم في جل الدول العربية، بنوع من الإستهتار مع “كورونا”، من منطلق أن هذا الفيروس الفتاك لا يقتل الشباب كونهم يتمتعون بجهاز مناعة قوي، أكدت منظمة الصحة العالمية، أن شباب في الثلاثينات توفوا بسبب “كورونا” رغم أنهم يتمتعون بصحة جيدة.